أنا لا أقرأ؟


nbs_sign600x6001-500x500

كان يا مكان، في احدى مكتبات الزمان حيث تروى القصص والحكايات. كان هناك فتىً وسيم يزور المكتبة حينًا بعد حين، ينظر من بعيد لرفوف القصص والروايات فلا شيء فيها لفت انتباهه، يحلق نظره بعيدًا على رفوف التاريخ والفلسفة فلا يجد في نفسه ميل، يحول نظره نحو السياسة والاقتصاد فتنفر نفسه شديًدا. وفي نهاية الأمر يندب حظه العاثر في كل زيارة أنه لم يوفق في إتمام هذه المصالحة بينه وبين الكتب ويردد بيأس: لا فائدة…. لما العناد؟!

يلتفت إليه شيخ كبير من أمناء هذه المكتبة وقد كان يراقبه في كل مرة، ويخشى أن يقطع عليه خلوته ليسأله عن سبب حيرته وألمه…فقرر أن يتشجع هذه المره ويذهب إليه ليكلمه.

        Continue reading “أنا لا أقرأ؟”

Advertisements